الاثنين، 19 يناير 2015

سيمونى يحبط مان سيتى وباريس سان جيرمان

 

مما لاشك فيه ان سيمونى يعد احد ابرز المدربين فى العالم وقد ابالغ اذا قولت انه الافضل من يحقق ذلك النجاج مع الاتليتى ومن يقف ندا كبير لريال مدريد وبرشلونة وتشيلسى وكبار الفرق فى العالم بامكانيات محدود .

ذلك المدرب الذى استطاع ان يبنى مجد سيصعب على الكثيرين تحقيقه مع فريق لايمتلك الامكانيات الماليه الضخمه كاتليتكو مدريد .

سيمونى يعد هدفا  لمان سيتى ولباريس سان جيرمان الذين يرغبون فى الاستفاده من خدمات الساحر الارجنتينى لكن سيمونى قد صرح بانه لن يترك اتليتكو مدريد حيث انه سعيدا فى الفريق وانه سيترك الفريق فى حاله عدم تطور الفريق وعدم وجود الدوافع عند الاعبين لتحقيق النجاح.

الجدير بالذكر ان الملياردير الصيني وانج جيانلين قد اشترى 20 بالمئه من اسهم النادى وهذا يعنى وجود داعم مالى قوى للفريق مما يسهل مهمه سيمونى مع الفريق .