الثلاثاء، 20 يناير 2015

فوزنياكي نجمة التنس حزينة بسبب رحيل جيرارد عن ليفربول

ملبورن - عبرت كارولين فوزنياكي المصنفة الثامنة عالميا في التنس عن حزنها لرحيل القائد ستيفن جيرارد عن ليفربول في نهاية الموسم الجاري وقالت إنها ستفكر في السفر إلى لوس أنجليس لمتابعته هناك.


وأعلن جيرارد (34 عاما) قائد ليفربول في وقت سابق من الشهر الجاري انتقاله في نهاية الموسم الجاري إلى لوس أنجليس جالاكسي بطل الدوري الأمريكي بعدما قضى مشواره كله الكروي في أنفيلد.


ونقلت وسائل الإعلام عن جيرارد قوله إنه كان سيبقى في صفوف ليفربول لو تلقى عرضا من النادي لكن مدربه بريندان رودجرز أكد له أنه لن يعتمد عليه بانتظام في كل المباريات.


وقالت الدنمركية فوزنياكي للصحفيين على هامش بطولة أستراليا المفتوحة للتنس "أنا حزينة بكل تأكيد. أعتقد أن ستيفن قدم الكثير للفريق على مدار السنوات."


وأضافت المصنفة الأولى عالميا سابقا "إنه أسطورة. لو كان يعتقد أن هذا هو الوقت المناسب فأنا أدعمه في ذلك."


وأكدت فوزنياكي - التي سبق لها الإحماء بقميص ليفربول عليه توقيع جيرارد قبل مباراة في بطولة قطر المفتوحة في 2011 - أنها كانت ترغب في بقاء اللاعب في صفوف ناديه الإنجليزي.


وأضافت "لكن في نفس الوقت فقد تحدث إلى المدرب وقال له إنه ربما لا يلعب كثيرا. نعم أنا حزينة بعض الشيء.. ربما أسافر إلى لوس أنجليس لمتابعته مجددا."


وستلعب فوزنياكي في الدور الثاني لبطولة أستراليا المفتوحة مع العائدة بقوة فيكتوريا أزارينكا الفائزة باللقب مرتين.