الاثنين، 12 يناير 2015

أتليتيكو جاهز للإطاحة بريال مدريد من كأس ملك اسبانيا

[caption id="attachment_5986" align="aligncenter" width="600"]صورة أرشيفية من مباراة الذهاب صورة أرشيفية من مباراة الذهاب[/caption]

يملك أتليتيكو مدريد الفرصة المثالية لرفع روحه المعنوية بعد الخسارة أمام برشلونة في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم أمس الأحد وذلك عندما يلعب في ضيافة غريمه ريال مدريد في إياب دور الستة عشر لكأس ملك اسبانيا يوم الخميس المقبل.

وفاز أتليتيكو 2-صفر على ضيفه ريال حامل اللقب في مباراة الذهاب في استاد كالديرون الأسبوع الماضي ولذلك فإنه يملك فرصة كبيرة لكي يطيح بجاره ويحقق انتصارا جديدا عليه.

وفاز فريق دييجو سيميوني على ريال ليتوج بكأس السوبر الاسبانية في أغسطس آب الماضي ثم تفوق عليه مجددا بنتيجة 2-1 في استاد سانتياجو برنابيو في الدوري الاسباني في سبتمبر أيلول الماضي.

وبعد ذلك حقق ريال 22 انتصارا متتاليا في كل المسابقات قبل أن يخسر أمام فالنسيا في الدوري وأتليتيكو في الكأس.

ونفى خوانفران الظهير الأيمن لأتليتيكو أن يتأثر الفريق بشكل سلبي بالخسارة أمام برشلونة.

ومن المرجح أن يتأهل الفائز من قمة مدريد لمواجهة برشلونة في دور الثمانية إذ فاز الفريق الكتالوني 5-صفر على ايلتشي في مباراة الذهاب ويبدو قريبا من التأهل يوم الخميس أيضا.

وقال خوانفران للصحفيين "بغض النظر عن نتيجة مباراتنا (أمام برشلونة) فإن ريال سيحاول التعويض. لن نسمح بذلك ولدي ثقة في قدرتنا على التأهل."

وتعافى ريال - الذي توج بلقب دوري أبطال أوروبا العام الماضي بعد الفوز في النهائي على أتليتيكو - من خسارة مباراتين وفاز 3-صفر على اسبانيول في الدوري يوم السبت الماضي.

وتستخدم الكثير من الأندية مسابقة الكأس للدفع باللاعبين البدلاء لكن كارلو أنشيلوتي مدرب ريال ينوي الدفع بأقوى تشكيلة ممكنة.

وقال أنشيلوتي عقب الفوز على اسبانيول "لدينا وقت للاستعداد بقوة للمباراة. سنخوض المباراة بأقوى تشكيلة لأننا سنحاول التعويض وسنبذل قصارى جهدنا للوصول إلى دور الثمانية."

وأضاف "يتطلع الجميع إلى هذه المباراة لكن يجب أن نتحلى بالهدوء. سنستعد للمباراة وسنلعب على أرضنا وهذا سيساعدنا."

وبدأت فرق الدرجة الثانية المشاركة في كأس الملك منذ موسم 1969-1970 لكن هذا العام هو الأول الذي يشهد تأهل فقط أندية الدرجة الأولى إلى دور الستة عشر بالمسابقة.

ويلوح في الأفق مواجهة قوية في دور الثمانية بين فالنسيا وأشبيلية كما يبدو من المرجح أن يلعب ملقة مع أتليتيك بيلباو وفياريال مع خيتافي.