الثلاثاء، 20 يناير 2015

بلاتيني يطلب من الاتحاد الروسي سداد رواتب كابيلو

وجه الفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم، دعوة إلى الاتحاد الروسي للعبة لسداد الديون المتوجبة عليه إلى مدرب المنتخب، الايطالي فابيو كابيلو الذي لم يحصل على راتبه منذ أشهر.
قال بلاتيني خلال مؤتمر صحافي في العاصمة موسكو: "لم يتقدم كابيلو بأية شكوى، لكني اعتقد بأنه ليس من العدل أن يحجب الراتب عن المدرب. من شأن ذلك أن يعطي صورة سيئة عن كرة القدم الروسية قبل كأس العالم التي تستضيفها البلاد في 2018. على الاتحاد الروسي ان يجد حلاً سريعاً للمسألة".

وبسبب التأخر في سداد راتب كابيلو، وجد رئيس الاتحاد الروسي نيكولاي تولستيخ نفسه مهدداً بفقدان منصبه الذي تولاه قبل ستة أشهر.

وكانت الوكالة الروسية للعمل فرضت على الاتحاد الروسي دفع 600 مليون روبل (7.9 مليون يورو) إلى كابيلو، لكنه لم يفعل ذلك.

معلوم أن الاتحاد الروسي وقع عقداً مع كابيلو (68 عاماً) عام 2012 براتب سنوي يصل إلى 7 ملايين يورو، ما يجعله أغلى المدربين في العالم لكنه أعلن في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي أنه لم يدفع راتب المدرب منذ أشهر "لعدم توفر الأموال لديه".

وقد يواجه رئيس الاتحاد الروسي عقوبة الإيقاف لمدة ثلاث سنوات.

وفي حال تم فسخ عقد كابيلو الذي يمتد حتى مونديال 2018، فإنه يتعين على الاتحاد الروسي دفع قرابة 25 مليون يورو، علما أن تولستيخ وعد قبل فترة بسداد المتوجبات على اتحاده إلى المدرب بالأقساط.

ولا شك في أن هذه القضية تضع روسيا في موقف حرج خصوصاً أنها خصصت ميزانية ضخمة لتنظيم كأس العالم 2018 تبلغ 12.4 مليون يورو نصفها قادم من الاستثمارات الداخلية.