الأربعاء، 10 ديسمبر 2014

جماهير ريال مدريد وبرشلونة في قفص الاتهام بالعنف اللفظي

ريال مدريد_برشلونة

 

قامت رابطة أندية الدوري الإسباني لكرة القدم "إل إف بي" بتقديم شكوى ضد أندية ريال مدريد وبرشلونة وديبورتيفو دي لاكرونيا ورايو فايكانو وغرناطة أمام لجنة مكافحة العنف بسبب قيام جماهير هذه الأندية باعتداءات لفظية وتوجيه سباب وإهانات من خلال المدرجات.

وأعدت "إل إف بي" تقرير مفصلا عن خمس مباريات من المرحلة الأخيرة من مسابقة الدوري الإسباني سجلت فيه شتائم وإهانات تستوجب توقيع عقوبات.

وأشارت "إل إف بي" إلى أن مباراة ريال مدريد أمام سيلتا فيجو شهدت قيام الجماهير المدريدية بأداء أهازيج مهينة لليونيل ميسي لاعب برشلونة وناديه وإقليم كتالونية أيضا.

وشهدت مباراة ديبورتيفو لاكرونيا أمام ملقا توجيه إهانات لنادي أتلتيكو مدريد ورئيسه كونستانتينو فيرنانديز.

وسجلت "إل إف بي" اعتداءات لفظية في مباراة رايو فايكانو أمام إشبيلية ضد نادي ريال بيتيس، كما تمت إهانة فريق اسبانيول خلال مباراته الأخيرة أمام برشلونة.

وكشفت "إل إف بي" عن تعرض ألفارو نيجريدو لصيحات عدائية في مباراة فريقه فالنسيا التي حل فيها ضيفا على غرناطة في ملعبه في المرحلة 14 من الدوري الإسباني.

وستقوم لجنة مكافحة العنف بدراسة الحالات المذكورة أنفا لتحدد ماهية المخالفات المرتكبة ثم تحيل الأمر برمته للجنة المسابقات التابعة للاتحاد الإسباني لكرة القدم التي بدورها ستحدد العقوبات المناسبة.

ويأتي الإجراء الذي اتخذته رابطة أندية الدوري الإسباني في إطار "البروتوكول" الجديد لمواجهة كافة أشكال العنف في الكرة الإسبانية بما فيها الاعتداءات اللفظية.

وتم اللجوء إلى هذه الاجراءات الاحترازية الجديدة منذ 30 تشرين ثان/نوفمبر الماضي، بعد وفاة أحد مشجعي ديبورتيفو لاكرونيا إثر مواجهات اندلعت مع أنصار أتلتيكو مدريد المتشددين

 

المصدر : د.ب.أ